Home » متفرقات » ”النهضة حزب مرجعيته اسلامية.. وحلوه لو القانون ما يسمحش”

”النهضة حزب مرجعيته اسلامية.. وحلوه لو القانون ما يسمحش”

by قلم التحرير

[penci_ads id=”penci_ads_1″]

البحيري: ''النهضة حزب مرجعيته اسلامية.. وحلوه لو القانون ما يسمحش''

تحدّث القيادي في حركة النهضة نور الدين البحيري في برنامج ميدي شو اليوم الاثنين، عن تصريحات القيادي في الحزب عبد الكريم الهاروني، الذي قال في اجتماع للحزب ”نقول لمن يهددنا بالشارع لن يغلبنا بالشارع”، أوضح ضيف ميدي شو أنّ ”ما قصده الهاروني بتصريحاته هو أنّ النهضة صمام الأمان للديمقراطية والجميع يشهد لها بذلك، وأنّ النهضة قوة اقتراح ومستعدة للتضحية من أجل تونس”، متابعا: ”وصحيح من يهددنا بالشارع لن يغلبنا بالشارع هل قال الهاروني عيبا أو شرا؟”.

وأضاف: ”نحن قياديو النهضة أصبحنا نشعر بعقدة لماذا لا يتم التعامل معنا كتونسيين وكبشر علاش ما يسبقوش حسن النية فينا ”، مضيفا: ” الهاروني عندما قال نحن حزب مرجعيته إسلامية ، أراد التأكيد على أننا حزب لا يكذب ولا يغدر ولا يستعمل أساليب قذرة وبالية لتحقيق غايات معينة، نحن حزب مرجعيته إسلامية قلناها ونقولها وسنقولها دائما، وحلوا الحزب لو القانون ما لا يسمح لنا بأن ننشط ”.

أما فيما تعلق بالزيادات الأخيرة في أسعار بعض المواد، وموقف النهضة منها، لفت البحيري إلى أنّ الحكومة التي تتحمل النهضة جزءا من المسؤولية معها، كان عليها التشاور مع الأحزاب الداعمة لها قبل اتخاذ هذه الإجراءات في الأسعار وأنّه كان عليها أن تتخذ في المقابل إجراءات مصاحبة لحماية الفقراء والطبقة الضعيفة .

وأكّد أنّ النهضة مازالت داعمة لحكومة المشيشي وتدعو إلى الاستقرار الذي هو الشرط الأساسي لحل مشاكل البلاد، قائلا: ” من يريدون الفوضى لن نسمح لهم بذلك بقدر جهدنا وما تسمح به إمكانياتنا ”. 

وقال: ”هذه الحكومة زكيناها واختلفنا معها في رئيسها حيث كان لنا خيار آخر وفي طبيعتها ولسنا راضين بالشكل الكبير عن أدائها”.

ودعا في هذا الاطار الحكومة إلى نشر المناشير الترتيبية في علاقة بعمل البلديات والى توفير الاعتمادات المالية الكافية للمجالس المالية حتى تقوم بواجبها ومن اجل تنفيذ الوعود  الانتخابية، على غرار الوعد الانتخابي للنهضة الذي يتعلق بالويفي المجاني، قالئا في هذا الإطار: ”الويفي المجاني تعمل في أغلب البلديات”.

وعبر البحيري عن مساندة النهضة لمبادرة الاتحاد العام التونسي للشغل والدعوة لحوار وطتي، كاشفا عن وجود بوادر ايجابية من طرف رئاسة الجمهورية، قائلا: ” سجلنا تطوّرا في موقف رئاسة الجمهورية بخصوص الدعوة للحوار ونحن نتفاعل مع ذلك ايجابيا”.

وتابع: ”ندعو الطبوبي ورئيس الجمهورية إلى التعجيل في الحوار الوطني.. البلاد معدش تتحمل”.



[penci_ads id=”penci_ads_4″]

المصدر

You may also like

Leave a Comment