17 C
تونس
26/02/2021
متفرقات

أحداث العين السخونة انطلقت بعد أنباء حول استثمارات في الصحراء


قال النائب بالبرلمان عن ولاية قبلي وأمين عام حركة الشعب زهير المغزاوي إنّ الوضع في منطقة ”عين السخونة” التي شهدت اشتباكات بين عدد من متساكني دوز من ولاية قبلي وبني خداش من ولاية مدنين ”خطير ومؤسف”.

وأشار المغزاوي في تصريح لموزاييك إلى أنّ هذا ما كان ليحدث لولا تقصير الدولة ومسؤوليها، منتقدا عدم تحمّل رئيس الحكومة ووزير الداخلية لمسؤوليتيهما على حدّ تعبيره.  

 

وخلّفت الإشتباكات بين متساكني المنطقتين، على خلفية نزاع عقاري، قتيلا و53 جريحا وفق حصيلة أعلنتها وزارة الدخلية اليوم الأحد. 

 وأشار المغزاوي إلى أنّ الأحداث انطلقت بعد ورود أنباء عن قدوم مستثمر قطري للإستثمار في الصحراء وعلى خلفية ضغط كبير من جهات لم يسمها.  واعتبر أنّ الوضع المحتقن ووجود ”جماعات تمارس الإرهاب في البرلمان وخارجه” غذّت هذا الصراع، وفق قوله. 

 

وأعلن المغزاوي أنّ نوابا عن حركة الشعب  من جهتي مدنين وقبلي سيتوجّهون غدا في مسعى لإيجاد حلّ لهذا الصراع ولتهدئة الوضع المحتقن بالجهة.
 





المصدر

Related posts

التحوير الوزاري: إجراءات منح الثقة

حظر التجول ومنع كبار السن والأطفال من النقل العمومي

مهاجم النادي الصفاقسي ينتقل إلى مستقبل الرجيش

Leave a Comment