24 C
تونس
23/04/2021
متفرقات

صاحبات المؤسسات يعانين ألم إقصائهن من الحكومة وتداعيات كورونا


بلخيرية: صاحبات المؤسسات يعانين ألم إقصائهن من الحكومة وتداعيات كورونا

بينت رئيسة الغرفة الوطنية للنساء صاحبات الأعمال ليلى بلخيرية جابر في تصريح لموزاييك الإثنين 8 مارس 2021 أن دراسة للغرفة مع منظمة العمل الدولي أواخر ديسمبر 2020 أكدت تضرر أكثر من 63 % من سيدات الأعمال بصفة كبرى من كوفيد -19، وقد تضطر ثلثهن إلى غلق مؤسساتهن في حال تواصلت جائحة كوفيد، وذلك بسبب بلوغهن مستوى هشاشة كبرى خاصة وأن ثلث النساء صاحبات المؤسسات مصدر الرزق الوحيد لعائلاتهن حيث يبلغ  عددهن أكثر من 18 ألف صاحب مؤسسة حسب  إحصائية تعود إلى 10 سنوات   .
 
50% أغلقن مؤسساتهن وأكثر المتضررات بقطاع الصناعات التقليدية
 
وأشارت ليلى بلخيرية جابر إلى أن الدراسة بينت أيضا أن نحو68 % من النساء أصحاب المؤسسات سجلن تراجعا في المردود المالي لمؤسساتهن و44.7 % أوقفن نشاطهن كليا و30% لديهن مشكل خلاص الأجور و50% إيقاف كلي للعمل.

وأضافت أن  أكثر القطاعات المتضررة هي للصناعات التقليدية والخدمات الذي يمثل 60% من صاحبات المؤسسات خاصة وان أكثر من 80% من هذه المؤسسات الهشة لا تتجاوز نسب عمالها 10 أشخاص  .
 
وعبرت بلخيرية عن وجود شعور مؤلم لدى صاحبات المؤسسات اللاتي يشعرن بأنهن مقصيات حتى ما قبل جائحة كوفيد لاعتقاد الكل أنهن يعشن ظروفا جيدة ورفاهية مؤكدة أنه يتم استثنائهن حتى على مستوى برامج المساعدات الحكومية والتمويلات الممنوحة لأصحاب المؤسسات لوجود عدة شروط مجحفة وفرض مسالة الرقمنة الذي تعاني منه اغلب صاحبت المؤسسات رغم محاولة وزارة المرأة وضع إستراتجية وطنية الريادة المسائية غير كافية لأن ذلك يتطلب إرادة من رئاسة الحكومة والبرلمان.

وعبرت بلخيرية عن حزنها من تراكم الالتزامات المالية لصاحبات المؤسسات مع البنوك وتفاقم الفوائض دون هدنة مالية أو إعادة جدولة تساعدهن على الوقوف من جديد وتجاوز الأزمة.
 
82%  من صاحبات المؤسسات غير راضيات على إجراءات الحكومة

ودعت بلخيرية البرلمان إلى ضرورة إدماجهن في برامج اللجنة الاقتصادية والمالية للبرلمان للأخذ عين الاعتبار العنصر النسائي في المؤسسات في ضبط ميزانيات الدولة القادمة، كما دعت إلى إرساء صندوق تضامني ممول للمرأة صاحبة المؤسسة ووفير ضمانات بنكية مشابهة لما يمنح للرجال أصحاب المؤسسات للترفيع من قدرتها على الإنتاج ورقمنة أعمالهم واكتساب القدرة على التصدير نحو الخارج.

وبينت أن 82% من النساء صاحبات المؤسسات غير راضيات على إجراءات الحكومة، معتبرة أن  على الدولة بضبط سياسة خاص للنساء صاحبات المؤسسات في البرامج الحكومية والاقتصادية لتونس  .

*هناء السلطاني
 





المصدر

Related posts

شلل في حركة القطارات بعد إضراب فجئي لأعوان السكك الحديدية

طوابير من السيارات وحالة احتقان في محطات الوقود

الإفراج عن شاب هدّد الطبوبي بالقتل

Leave a Comment